https://www.alperkaya.com.tr/wp-content/uploads/2018/09/OMURİLİK-TÜMÖRLERİ2.png

الدماغ هو العضو المتحكم في نظام الجسم، بفضله تعمل أعضاؤنا الداخلية في حالة من النظام المستقر(القلب، الجهاز التنفسي، جهاز الهضم، الوظائف الجنسية، وظائف الكلى وغيره)، بفضله تقوم أقدامنا وأطرافنا بالحركات الإرادية. حسنٌ، ما هو الرابط الذي يتبعه العقل من أجل الوصول إلى الجسم؟ الجواب بالطبع هو النخاع الشوكي أي (spinalcord). كل المعلومات الموجودة في الدماغ تصل إلى الأعضاء الهدف بواسطة النخاع الشوكي وبهذا يقوم الدماغ بإدارة هذه الأعضاء. بالتالي فإن النخاع الشوكي(spinalcord) هو أكثر الأعضاء أهمية وحساسية في جسمنا. قطره في سمك إصبع البنصر ليد صغيرة،أما طوله يبدأ من قاعدة الجمجمة وفقا لأطوالنا وقاماتنا ويمتد إلى الفقرات القطنية. يمتد كاملاً داخل العمود الفقري ضمن غلاف عظمي. لسوء الحظ، كما هو الحال في كل أعضاء الجسم، يمكن أن تتطور الأورام (الكتل والسرطانات) في النخاع الشوكي. يمكن أن يحدث ذلك في أي عمر ابتداءً من الطفولة وحتى الأعمار المتقدمة. لا توجد معلومات واضحة عن أسباب حدوث هذه الأورام ويعتقد بشكل عام أنها ناجمة عن أسباب وراثية. معدل حدوثه في المجتمع هو ما يقارب 1-2 (حالة أو حالتين) لكل مائة ألف شخص. يمكن أن تتموضع هذه الأورام في الحبل الشوكي نفسه، أو بين طبقات الحبل الشوكي (الأم الجافية والأم العنكبوتية والأم الحنون) وبين الحبل الشوكي نفسه، أو على طبقة الحبل الشوكي. في كل واحدة من هذه الحالات الثلاث، سوف ينتج لدينا ضغط شديد على الحبل الشوكي، وبالتالي سوف نواجه مشكلات حيوية بالغة الخطورة (تعطل حاد في وظائف الأعضاء الداخلية، وشلل في الأطراف، وتوقف الجهاز التنفسي وغيره). لذلك عندما يتم اكتشاف مثل هذا الورم الفقري، من الضروري التدخل بشكل عاجل وإزالة كتلة الورم. لذلك في مثل هذه الحالة ليس لدينا خيار اتباع أساليب مثل المعالجة الفيزيائية، أو التأخر عن إجراء العملية بحجة ضغط العمل وتأجيل الجراحة إلى وقت آخر. إن التأخر في هذه الحالة سوف يتسبب لنا بأضرار لا يمكن تلافيها فيما بعد. سواء ما إذا كانت أورام الحبل الشوكي حميدة أو خبيثة، فإن العلاج هو بالتأكيد علاج جراحي. يمكنك العثور على فيديو حول واحدة من عمليات الورم الفقري لدينا على موقعنا.

استقرار ورم حميد فوق طبقة النخاع الشوكي في قاعدة الجمجمة عند بداية النخاع الشوكي

بعد الجراحة واستئصال الورم كاملاً بفترة وجيزة، خرج المريض من المشفى دون أي مشاكل أو عوارض صحية

ورم خفيف الدرجة ممتد على كامل فقرات الرقبة ومتمركز داخل الحبل الشوكي

جرى استئصال و تنظيف الورم بشكل كامل (بعد العملية) وخرج المريض من المشفى دون أي مشاكل أو عوارض صحية

Cevap bırakın

E-posta hesabınız yayımlanmayacak. Gerekli alanlar işaretlendi *